آخرها الجن والعفاريت.. 5 أسباب زملكاوية لتبرير الخسائر المتوالية

تصريحات رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور عن سبب خسارة فريقه من فريق سموحة السكندري بثلاثية نظيفة في الدوري المحلي المصري، جدلا كبيرا حول الأسباب التي يسوقها الكثير من جماهير النادي العريق، لتبرير خسائر فريقهم الأول.

5 أسباب تنسجها جماهير الزمالك، أولها أن المنافسين يفوزون بالحكام، وما يدحض هذه الأسطورة عقلا ومنطقا أن الأهلي وهو المنافس الرئيس للزمالك، وصاحب أهم الإنجازات في مصر عددا بـ 39 بطولة دوري و36 بطولة كأس و8 أبطال أفريقيا وغيرها من بطولات السوبر المصري والأفريقي، يفوز تحت أي إدارة تحكيمية.

شقيقة صافيناز تُثير الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي

فيكفي أن المباريات الأهم في الدوري المصريمباريات الأهلي والزمالك” تشهد إدارة تحكيمية أجنبية، ومع ذلك فإن الغلبة للفريق الأحمر، حيث فاز في الدوري أكثر من 40 مرة مقابل 25 للمنافس، وفي الكأس فاز 30 مرة مقابل 9 للمنافس، وفي السوبر المصري تقابل الفريقان خمسة مرات انتهت أربعة منها بفوز الأهلي، وهي في معظمها كانت تحت إدارة تحكيمية أجنبية، فيما لعبا 8 مباريات في البطولات الأفريقية فاز الأهلي في 5 وتعادلا في 3 ولم يفز الزمالك في أي من المباريات، وهي أيضا كانت جميعها تحت إدارة تحكيمية أفريقية.

السبب الثاني هو انحياز الدولة للمنافس وهو الأهلي في كل موقف، وهو أمر مردود عليه، فيقولون إن الدولة أنقذت الأهلي من الهبوط للدرجة الرابعة عندما انسحب الفريق الأول لكرة القدم أمام المحلة سنة 1988، وتناسوا انسحابات مباريات 2/0 لحسام حسن وفليكس، وأسرع انسحاب في تاريخ الدوري بعد الدقيقة الرابعة في إحدى مباريات الدوري

 

السبب الثالث وهو الرشاوى، فقد تذكر جمهور نادي الزمالك جيدا تصريحات الحارس السابق عادل هيكل عن تفويت المباريات (على الرغم من ظهوره مرة أخرى ونفيها) وتناسوا تماما فضيحة “حقيبة” مباراة الجمهورية بشبين الكوم، في التسعينيات.

السبب الرابع هو شراء أو تفريغ المنافس لكل فرق الدوري، وتناسى الجمهور الأبيض أنه خلال السنوات الخمس الماضية اشترى نادي الزمالك أكثر من 70 لاعبا من أندية الدوري.

أما السبب الخامس فهو الجن والعفاريت، وهو أمر ليس مستهجنا عند قطاع كبير من جماهير نادي الزمالك، وليس رئيس النادي فقط.