مخيون



كشف رئيس حزب النور الدكتور يونس مخيون عن تفاصيل الاجتماع الأخير للرئيس المصري المعزول محمد مرسي مع الأحزاب الإسلامية، وذلك قبل يوم واحد من ثورة 30 يونيو. ونقلت "قناة الخليجية" في مقابلة تلفزيونية مع مخيون قوله إن مرسي قدم للحاضرين ورقة تتضمن مبادرة الجيش، واقتراحا بتعديل وزاري، فضلا عن المصالحة مع القضاء والتأسيس لميثاق شرف إعلامي. ونفى مخيون أن تكون مبادرة الجيش الذي عرضها مرسي على المجتمعين قد تضمنت أي اقتراح بعزله أو الدعوة إلى عقد انتخابات مبكرة. ونقل مخيون عن سعد الكتاتني دعوته في ذلك الاجتماع إلى عدم الالتفات إلى تلك المبادرة، حيث اعتبر رئيس حزب الحرية والعدالة أن خطاب مرسي الأخير قد جعل الشعب يقف لصفه 100%، وإن 30 يونيو سيكون "يوما عاديا". ونوه مخيون بأن حزب النور كان الحزب الوحيد المؤيد لمبادرة الجيش. وأكد أن مرسي قام بإرسال رده الرافض لمبادرة الجيش بعد ذلك الاجتماع. وختم رئيس حزب النور كلامه مؤكداً أن "الإسلاميين كانوا يملكون التأثير الأكبر على الشارع، لكن تصرفات الإخوان أفقدتهم ذلك"

[ads2]