رابعة

أعلنت منصة اعتصام رابعة العدوية، الأربعاء، اعتذارها لأهالي منطقة مدينة نصر عن أي ضرر وقع في المنطقة بسبب الاعتصام، مع التأكيد على استعدادهم لإزالة وإصلاح أي أضرار.

كان سكان عقارات ميدان رابعة العدوية، بمدينة نصر، الأربعاء، منحوا أنصار مرسي مهلة حتى الساعة 3 عصر الخميس لـ«فك الحصار عن الميدان» الذي يعتصمون به، مع ضوابط لتظاهرهم بالمنطقة، وهدد السكان بأنهم سيتجمعون في الساعة 6 مساء الخميس، لتنفيذ مطالبهم بشكل سلمي.

وأعلن بيان صادر عن سكان «رابعة العدوية»، نشرته صفحة «استغاثة سكان رابعة العدوية» على «فيس بوك» التي يصل عدد أعضائها إلى 18 ألف شخص، مطالب السكان التي تتلخص في «إخلاء جميع الشوارع الجانبية للميدان، وانتقال أنصار مرسي لطريق النصر وشارع الطيران، وتشكيل لجان شعبية ومتاريس على جميع المداخل المؤدية لطريق النصر وشارع الطيران، وتفتيش أي شخص قادم من اتجاه العمارات للاعتصام، وعدم استخدام الألعاب النارية بعد الساعة 12 ليلاً، وكذلك خفض مكبرات الصوت، وعدم الاحتكاك مع ساكني العقارات أو تفتيش الأسطح».

وأصدرت المنصة بياناً أشارت فيه إلى أنه بدأ فعلياً إخلاء المناطق بين العمارات السكنية والحدائق الخلفية من المعتصمين، والتنبيه عليهم بالمحافظة على نظام ونظافة المكان، وكذلك البدء في حملة نظافة موسعة للحديقة الكائنة وسط العمارات.

[ads2]

وأضاف البيان أنه تم التنبيه على المعتصمين بعدم استخدام الألعاب النارية بعد منتصف الليل، وحظر استخدام أضواء الليزر، ومراعاة ألا يتسبب صوت الميكروفونات أو النظام الصوتي للاعتصام في أي إزعاج لسكان المنطقة بعد منتصف الليل بخفض طاقة الصوت في غير أوقات الصلاة وحتى الساعة الـ 12 ظهراً.

وتابع البيان أن المعتصمين يحترمون حق السكان في الراحة والشعور بالأمن، وأنهم مستعدون لتقديم أي خدمات طبية عاجلة أو إسعاف أو صيدلية وتوفير من يقوم بأي إصلاحات سباكة وكهرباء مجاناً للسكان وعلى مدار الساعة، وأضاف أن المعتصمين يرجون من سكان مدينة نصر الحذر من محاولة إحداث أي وقيعة بينهم وبين المعتصمين.