كشفت دراسة طبية حديثة عن أن جلوس الأطفال الذين يعانون من التوحد لنصف ساعة في الماء الساخن يخفف من أعراض المرض ويجعلهم أكثر تواصلا مع محيطهم الإجتماعى .. هذا ومن ناحية أخرى قد أوضحت الأبحاث أن الأطفال يصبحون أقل ميلا لتكرار تنفيذ الأفعال ذاتها بصورة مستمرة سواء منها السلبية أو الإيجابية ..


جلوس الأطفال لنصف ساعة فى الماء الساخن يخفف من أعراض التوحد ..!كما أن الأبحاث وجدت أن جرعة من الديدان الطفيلية تساعد بعض البالغين ممن يعانون من التوحد من التخلص من بعضا من أعراضه .. كما يأمل الباحثون أن تسهم النتائج المتوصل إليها فى هذه الدراسة فى إيجاد طرق علاجية فعالة وأساليب لتخفض حدة وأعراض المرض ..