نحس


 في لفتة فكاهية, حرص متظاهرو ميدان التحرير على تصميم شجرة تتضمن كل ورقة من أوراقها أحد كرامات الرئيس المعزول محمد مرسي وتحديد عدد من المواقف التي طارد الحظ السيئ أو ما يعرف بـ"النحس" خلالها الرئيس،


ومن بينها انقطاع التيار الكهربي عن المحكمة الدستورية أثناء أداء اليمين الدستوري يوم 20 يونيو2012.كذلك يوم 8 يوليو 2012 الذي شهد انقطاع علم مصر الذي تم رفعة خلال عرض تخرج أول دفعة عسكرية في عهده, واستشهاد 16 مجند وإصابة 7 في رفح يوم 15 أغسطس 2012 , وانهيار عمارة بالمعمورة في محافظة الإسكندرية نتج عنها 25 قتيلا وإصابة 11 يوم 21 يناير 2012, اختطاف 7 مجندين منهم 3 تابعين للشرطة و 4 من الجيش .وأيضا تفحم 400 محل في حريق سوق ليبيا بمحافظة مرسي مطروح , حيث قدرت الخسائر بثلاثة ملايين جنيه بعد زيارة مرسي له بساعات قليله، و17 نوفمبر 2012 قطار أسيوط واصطدامه بأحد الحافلات المدرسية, سقوط منطاد الاقصر و مصرع 12 صياد إثر غرق مركب في خليج رأس الحكمة, مصرع 19 مجندا وإصابة 177 اخرين في حادث قطار البدرشين .ولم يتغافل معتصمو التحرير الكوارث التي طاردت المعزول خلال جولاته الخارجية بدول العالم المختلفة, فبعد زيارته للسعودية للمشاركة في القمة العربية انقطع التيار الكهربي عن جدة و انفجر خط أنابيب المياه و سقطت طائرة نقل جوي .أما عن زيارته للهند يوم 19 مارس 2013 لم تفلت هي الأخرى من كرامات السيد الرئيس السابق، حيث لقي 37 شخصا مصرعهم، وأصيب 14 إثر سقوط حافلة من أعلى جسر، وعقب زيارته للصين في 26 أغسطس 2012 انهار جزء من سور الصين العظيم.وفي 18 مارس 2013 فور وصله إلى باكستان ضرب البلاد زلزال بقوة 5,4 رختر أدى إلى مصرع 4 أشخاص وإصابة العشرات، فضلا عن تفجير مجمع الحاكم هناك على أيدي إرهابين.