كشف اللواء هاني عبد اللطيف، المتحدث باسم وزارة الداخلية، للإعلامي محمود الورواري، عن ورود معلومات لأجهزة الأمن من فترة تفيد بالتخطيط لاغتيال محمد مرسي.
 
وأضاف المتحدث باسم وزارة الداخلية في مداخلة هاتفية له ببرنامج الحدث المصري المُذاع عبر شاشة العربية الحدث مساء الأربعاء، أن مرسي كان جاهزا تماما لترحيله لمقر محاكمته لكن تقرير الطيار حال دون نقله، وأن سوء الحالة المناخية حسم قرار عدم نقل مرسي لأكاديمية الشرطة.
من جانبه قال اللواء محمود يسري، مدير أمن القليوبية، إن أجهزة الأمن نجحت في ضبط خلية إرهابية حال تصنيعها لقنابل محلية الصنع.
 
وأضاف "يسري" في مداخلة هاتفية بالبرنامج، أن الخلية الإرهابية كانت تخطط للقيام بأعمال عنف لإرهاب المواطنين ومنعهم من المشاركة في الاستفتاء، وتم ضبط كمية من المواد المتفجرة والمسامير المستخدمة في إعداد القنابل.
 
وأوضح مدير أمن القليوبية، أنه لا توجد قوة تستطيع إفساد عملية الاستفتاء على الدستور يومي 14 و15 يناير، مشددا على أنهم سيؤمنون بالتنسيق مع القوات المسلحة عملية الاستفتاء على الدستور.
114