Independent members of Shura Council, shout slogans against the new judicial law during its meeting in Cairo

قررت الهيئة العليا لحزب الوفد استقالة جميع أعضاء الهيئة البرلمانية للحزب فى مجلس الشورى بعد ساعات من استقالة تسعة نواب ينتمون للتيار المدني.

وجاء الوفد في المركز الثالث من حيث عدد المقاعد في المجلس في الانتخابات التي جرت عام 2012 بعد حزب الحرية والعدالة والنور السلفي.

وأضاف بيان للوفد "جاء هذا القرار بالتشاور مع نواب حزب الوفد بمجلس الشورى والذين رحبوا بالقرار فيما عدا النائب عبد الشافى السايح عضو مجلس الشورى عن محافظة أسوان".

وقررت الهيئة العليا للوفد فصل النائب السايح من عضوية الحزب وكافة تشكيلاته.

وأسماء النواب المستقيلين من المجلس والذين فازوا في الانتخابات عن حزب الوفد هم مصطفى حمودى محمد موسى "الغربية"ومحمد الحنفى السيد أبو العينين وعبد الباقى عزت عبداللطيف "الدقهلية" وميرفت محمد حسن عبيد "المنوفية " وعبدالفتاح عبدالعظيم محمد " القليوبية " وسليمان عطيوى محمد " جنوب سيناء " وعبدالسلام محمد مصطفى " قنا " ومحمد النوبى عامر " الأقصر " ومحمد عونى محمد عبدالصمد " الجيزة " ومحمد محمد حشيش " كفر الشيخ " وصلاح الدين محمود الصايغ " الإسماعيلية " ورضا نور الدين حسين محمد " بورسعيد " وفرحات إبراهيم محمد " بنى سويف ".

وكانت النائبة نادية هنري اعلنت في مؤتمر صحفي اليوم عن استقالة تسعة أعضاء محسوبين علي التيار المدني بمجلس الشوري هم نادية هنري ومني مكرم عبيد وسوزي عدلي ناشد وناجي الشهابي وفريد البياضي وماجد العقاد وجمال حليم ونبيل عزمي وسامح فوزي.

[ads2]

وفي نفس السياق، دعا أحمد فهمى رئيس مجلس الشورى في بيان له اليوم هيئة المجلس للاجتماع لاتخاذ إجراءات بشأن قبول استقالات أعضاء المجلس من التيار المدنى.

وأضاف أن المجلس "يعتز بجميع أعضائه ومن بينهم النواب الذين أعلنوا استقالتهم من عضوية المجلس اليوم السبت بنقابة الصحفيين"، مشيدأً بمشاركتهم التي وصفها بالإيجابية والفاعلة في لجان وجلسات المجلس خلال الفترة الماضية