تبدو سيارة Biome من مرسيدس وكأنها مركبة تتباهى بتصميمها الغريب في إحدى أفلام الخيال العلمي. وتتميز السيارة بأنها صديقة للبيئة،

حيث روعي في تصنيعها مسألة الحفاظ على البيئة خلال عملها، والاستفادة منها بعد انتهاء صلاحيتها بإعادة تدويرها. وتأتي سيارة Biomeبوزن فائق الخفة والبالغ 394 كيلوغرام، حيث استخدمت في إنتاجها مادة BioFibreالعضوية، والتي تأتي بوزن أخف من المعدن والبلاستيك، وأقوى من الحديد.


وبحسب الشركة المصنّعة للسيارة، فإن مادة “بيو فيبر” يمكن تحويلها في نهاية المطاف إلى سماد عضوي، أو استخدامها في مواد البناء. مما يعني أنها عندما تتعرض إلى حادث، فإن السيارة يمكن أن يتم دفنها في جنازة مهيبة كي تتحلل عضويا وتتحول إلى سماد للنبات، أو أن تقرر أن تحول سيارتك المحطمة إلى جزء من منزلك بعد تحويلها إلى مواد للبناء.
تتسع السيارة لأربع ركاب، وهي تعمل بوقود حيوي يتم تخزينه في مادة “بيو فيبر” المصنع منها الشاسيه والمكونات الداخلية والإطارات، ولا يصدر عن هذا الوقود أية انبعاثات باستثناء الأوكسجين. سيارة عجيبة، تحتار : أتقودها، أم “تبوسها”؟