سألت عائشة رضي الله عنها الرسول صلى الله عليه وسلم عن نزول هذه الآية :

{ يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ ..}



أين سنكون !



الحمد لله ..

سنكون على الصراط

[ads2]..



وقت المرور على الصراط لا يوجد إلا ثلاث أماكن فقط :



• جَهَنَمٌ

• الجَنَــةْ

• الصٍـرَاطْ

 

66431_10151379782618734_1962671854_n

 

• قَالَ صَلَ الله عَلَيهٍ وَ سَلَم :

"يكون أول من يجتاز الصراط أنا و أمتي"



• الصراط :

لن يكون هناك سوى مكانين الجنة والنار ولكي تصل إلي الجنة يجب أن تتجاوز جهنم !



ينصب جسر فوق جهنم إسمه "الصراط" بعرض جهنم كلها إذا مررت عليه وصلت لنهايته وجدت باب الجنة أمامك ورسول الله صلى الله عليه وسلم واقفا يستقبل أهل الجنة !



( يا رب جنتك ) !



• قال الرسول صلي الله عليه و سلم

: " فيضرب بالصراط بعرض جهنم



مواصفات الصراط :



• أدق من الشعرة !

• أحد من السيف !

• شديد الظلمة تحته جهنم سوداء مظلمة " تكاد تميّز من الغيظ " !

• حامل ذنوبك كلها مجسمة علي ظهرك فتجعل المرور بطيئا لأصحابها إذا كانت كثيرة والعياذ بالله أو سريعا كالبرق إذا كانت خفيفة



• عليه كلاليب ( خطاطيف ) و تحتك ( شوك مدبب ) تجرح القدم و تخدشها !

(تكفير ذنب الكلمة الحرام والنظرة الحرام .. ألخ) !

• سماع أصوات صراخ عالي لكل من تزل قدمه ويسقط في قاع جهنم



• الرسول عليه الصلاة و السلام واقفا في نهاية الصراط عند باب الجنة يراك تضع قدمك على أول الصراط يدعو لك قائلاً : "يا رب سلّم . يا رب سلّم"



– احبك يارسول الله – ♥



يرى العبد فلان هذا وقع أمامه من فوق الصراط فقد نصحته كثيرا ولم يستجب !

كما يرى العبد والده و أمه لكن لا يبالي بهما كل ما يهمه هو نفسه فقط !



• يُروى أن اُمنا عائشة رضي الله عنها تذكرت يوم القيامة فبكت !

فسألها الرسول صلي الله عليه و سلم : "ماذا بك يا عائشة ؟ "

فقالت : "تذكرت يوم القيامة فهل سنذكر أباءنا " !



• قال الرسول صلي الله عليه وسلم : نعم إلا في ثلاث مواضع ;

عند الميزان – عند تطاير الصحف – عند الصراط !



اصبروا ثم اصبروا !

على فتن الدنيا ، فتن الدنيا سراب !

فلنجاهد أنفسنا ولنعين بعضنا على أن نلتقي في جنة عرضها السماوات والأرض !



اللهمّ ثبّت أقدامنا على الصراط وأدخلنا الجنّة بلا حساب ومن غير سابق عذاب !