علماء: “يوم القيامة” باتت قريبة

ىىأكد علماء دنماركيون أن اعتقاد قوي بأن يوم القيامة “بات قريبا”، وعزوا ذلك إلى “انهيار الكون الداخلي”، مما سيؤدي إلى انتهائه قريبا بكل ما يحتويه من كائنات ومخلوقات، بما فيها البشر، وأنه سيعود كتلة صغيرة كما كان بحسب وصف هؤلاء.واوضح هؤلاء العلماء أن نهاية الكون بدأت بالفعل مشيرين إلى أنه باستطاعتهم إثبات ذلك نظريا ورياضيا، وستعي البشرية أن الكون في طريقه إلى التحوّل إلى “كتلة صغيرة ساخنة جدا”، وأن الكون الذي يعرفه البشر سوف يتوقف عن التمدد.أضاف العلماء: “كل شيء في هذا الكون الأرض والرمال والماء والنباتات والكواكب والمجرات، سوف تصبح أثقل بملايين المرات مما هي عليه الآن” ،

مما سيسفر عنه تضاعف الضغط على هذه المواد وأن العملية ستتواصل إلى أن يصبح كل شيء كتلة واحدة أشبه بكرة كبيرة.وفي تلك المرحلة، فإن الفضاء الكوني أصبح مليئًا بالفعل بملايين المواد غير المرئية والتي تسمى حقل هيجز أو “هيجز فيلد”، حيث بدأت هذه المواد بامتصاص الطاقة بالفعل من الكون، وهذه الطاقة التي تمنح الكون قوته وكتلته وتماسكه.أطلق العلماء على هذه الفترة الزمنية مصطلح “المرحلة الانتقالية”، وهي تشبه إلى حد كبير العملية التي يتحول خلالها الماء إلى بخار، حيث يغلي الماء بشدة ويفقد كل قوته ومكوناته الرئيسية.لم يشر العلماء

الدانماركيون إلى الفترة الزمنية التي تستغرقها هذه “المرحلة الانتقالية”.يذكر أن عالما بريطانيا في الفيزياء الفلكية توقع، مطلع نوفمبر الماضي، نهاية كوكب الأرض عام 2014 بسبب سحابة حامضية  “قاتلة” خرجت من الثقب الأسود متجهة نحو المنظومة الشمسية، فيما نفت وكالة “ناسا” الأمريكية المعنية بشؤون الفضاء صحة هذا الأمر.

Posted on ديسمبر 22, 2013

%d مدونون معجبون بهذه: