“جوجل” تطلق مشروع “ابدأ” لمساعدة المصريين

اطلق عملاق البحث جوجل مشروعا تحت اسم ابدا يهدف الى لتمويل و دعم شركات التكنولوجيا الناشئة فى مصر .

وقال وائل الفخراني، مدير “جوجل،” في مصر “نعتقد أن التكنولوجيا سوف تغير فعلا الاقتصاد في هذا الجزء من العالم، وسوف تغير الثقافة، وسيكون لها تأثير سياسي.”

وأضاف “نرى أن هذا أفضل وقت على الإطلاق لإعطاء الآمال والأحلام للناس، ليس ليكونوا أغنياء أو مشهورين، بل لتكون آمالهم وأحلامهم ذات فائدة.”

ويخطط موظفو “جوجل” لبدء جولة في مصر يوم الاثنين، على متن حافلة يزينها شعار الشركة، لتبحث عن مشاريع تقنية قد تكون مهتمة في الدخول في منافسة لمدة 7 أشهر حول التكنولوجيا المبتدئة.

والمشروع الفائز، الذي سيتم الإعلان عنه في مايو/أيار، سيحصل على جائزة قيمتها 200 ألف دولار من “غوغل،” وفقا للفخراني الذي قال إن مشاريع أخرى إن تأهلت سيكون لها فرصة للعرض أمام مستثمرين من وادي السليكون في حفل سيقام في القاهرة.

من جهتها، قالت مها أبو العينين، المتحدثة باسم “جوجل،” إن الشركة “تبحث عن مستقبلها في الشرق الأوسط.. والبحث بدأ بالفعل عبر تقديم مبلغ 100 ألف دولار لاثنين من رجال الأعمال المبتدئين.”

وسوف يقدم موظفو “جوجل” النصح والمشورة للمتسابقين على طول الطريق، وستدير المسابقة منظمتان مستقلتان، في محاولة للسماح الشركات المبتدئة بالحصول على فرصة عادلة.