الجماعة الإسلامية تطلق مبادرة لإنهاء الأزمة بين المؤيدين والمعارضين

الجماعة الإسلامية

أطلقت الجماعة الإسلامية فى مصر، اليوم الجمعة، مبادرة للخروج من الأزمة الحالية التى تشهدها البلاد بين مؤيد ومعارض لبيان القوات المسلحة بعزل الرئيس محمد مرسى .

[ads2]

وكان عبد الفتاح السيسى، القائد العام للقوات المسلحة المصرية وزير الدفاع والإنتاج الحربى، أعلن مساء الأربعاء، تولى رئيس المحكمة الدستورية العليا، عدلى منصور، إدارة شؤون البلاد خلال مرحلة انتقالية (لم يحدد لها سقفا زمنيا)، لحين انتخاب رئيس جديد؛ مما يعنى إقالة مرسى، وتعطيل العمل بالدستور مؤقتا، ضمن خطوات أخرى.

وتنص المبادرة على "الرجوع إلى الشعب المصرى لاستفتائه حول الاختيار ما بين قبول خارطة الطريق التى أعلنت عنها القوات المسلحة أو بقاء مرسى، بحسب بيان للجماعة . وأضاف البيان- أنه أيا كانت نتيجة الاستفتاء "تتم المصالحة الشاملة بين أبناء الوطن، بما يمنع من اتخاذ أى إجراءات عقابية ضد أى طرف من الأطراف أيا كان موقفه". واختتمت الجماعة بيانها قائلة: "نأمل أن توافق كافة الأطراف على هذه المبادرة لعلها تكون سببًا فى حقن الدماء، وإنهاء الخصومات التى يمكن أن تتوارثها الأجيال، وتفتح الباب أمام مستقبل مشرق لمصرنا العزيزة".اقرأ المقال الاصلى فى المصريون