5644e3b7c46188b04e8b45ff-300x168

علق موقع “روسيا اليوم” على ترجمة أحد العاملين بأحد الفنادق في شرم الشيخ، خلال لقاء أجرته إحدى القنوات المصرية، مع سائحة روسية، للاطلاع على انطباع السياح بعد حادثة سقوط الطائرة الروسية في سيناء.

وقال الموقع :”من المضحك في الأمر أن القناة استعانت بأحد موظفي الاستقبال للفندق الذي توجد فيه السائحة الروسية للترجمة، وهنا حصلت المفاجأة فبعد استعراض عضلاته وأنه يعرف اللغة مثل كف يده، قام السيد الموظف بقلب كل شيء رأسا على عقب”.

https://

وسأل المراسل في البداية عن اسم السائحة قالت مجيبة “اسمي إيرينا”، فقال المترجم “اسمها يوليا”.

وطرح المراسل سؤاله الثاني على السائحة وهو: “كيف تنظرون إلى قرار الرئيس بوتين بإعادة الجاليات؟”.

فأجابت السائحة “القرار يعود للرئيس، كيف ما يقرر الرئيس بوتين نحن ننفذ”، فجاءت الترجمة كالتالي: “الرئيس اتخذ قرارا سياسيا، أما نحن فمرتاحون هنا في شرم الشيخ”.