سيدة ترفع قضية خلع على زوجها بسبب «ملابسه الداخلية»

تقدمت سيدة إلى محكمة الاسرة لرفع قضية خلع ضد زوجها بسبب «ملابسه الداخلية»، والتي تحرجها أمام أهلها على حد وصفها.

وبدأت تفاصيل القضية كما روتها «حنان. م» والبالغة من العمر 22 عامًا برفع دعوى خلع ضد زوجها الذي يعمل موظفا بهيئة السكك الحديدية لرفضه ارتداء ملابس داخلية من قطونيل بمحكمة الأسرة بزنانيري.

واشتكت «حنان. م» حالها إلى هيئة المحكمة في الجلسة المنعقدة بمحكمة الأسرة بزنانيري برفقة والدتها، حيث كانت في أحد أروقة قاعات المحكمة وهي تبكي، وبمناداة الحاجب لها دخلت القاعة وتقدمت بسبب دعوتها للقاضي قائلة: «جوزي بيلبس كلوت وفانلة بحمالات»، وتعالت ضحكات الحاضرين بالقاعة وحينها انهارت بالبكاء قائلة أنا بنت ناس وهو بيحرجني أمام أهلي وأصحابي عندما يخرج لمقابلتهم بهذه الملابس، موضحة أنه قبل زواجهما كان يمثل عليها اهتمامه بالإتيكيت والرقي في التعامل مع الناس.

وأشارت إلى أنها عرضت عليه ارتداء ملابس داخلية من قطونيل حتى تتفادى هذا المشهد، وتلطف من أثره عليها لكنه رفض وتعدى عليها بالضرب المبرح.

وأكدت أن ليس هذا السبب الرئيسي لطلب الانفصال عن طريق الخلع بل سوء المعاملة وعدم وجود تفاهم بينهما.

ويُذكر أن نسبة قضايا الخلع التي تنظرها محاكم الأسرة في مصر ارتفعت بشكل كبير في السنوات الأخيرة، وذلك وفقًا لتقرير صادر عن وزارة الداخلية، حيث أكد أن النسبة ارتفعت للضعف تقريبًا في السنوات الثلاثة الماضية.