بوتين يذل الاسد على اراضى سوريا ثمنا للبقاء فى السلطة

فى فيديو انتشر على مواقع التواصل الاجتماعى قام الرئيس بوتين باذلال الرئيس السورى بشار الاسد . ويبعتبر هذا الاذلال ما هو الى ثمن لبقائه على الكرسىى الرئاسى فى سوريا حيث قام احد الضباط المرافقين بالرئيس الروسى فلادمين بوتين بجذب الرئيس بشار الاسد من ذراعه ومنعه من اللحاق بالرئيس الروسى بوتين .ولقد علقت الخارجية الامريكية على هذا الامر وتعتبرة بان السبب فى بقاء بشار الاسد من منصبة ما هو الا تبعية للقوات الروسية . ومن المقرر ان يقوم بوتين بسحب قواته من سوريا خلال الفترة القادمه من الاراضى السورية وارجع محللون هذا الامر ما هو الا جزء من حملته الانتخابية القادمه

أثار فيديو مقطع فيديو يظهر ضابطاً روسياً يطلب من الرئيس السوري بشار الأسد، عدم اللحاق ببالرئيس فلاديمير بوتين عبر شده من ذراعه، أثناء توجه الأخير نحو المنصة ليلقي كلمة أمام القوات الروسية في القاعدة، ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقد اعتبر عدد كبير من ناشري هذا الفيديو، على ماق التواصل الاجتماعي، أن  ما حدث “إذلالاً” للأسد، كما برزت تغريدة في هذا السياق لفريق التواصل الالكتروني بوزارة الخارجية الامريكية، جاء فيها: “مرافقو رئيس زائر يحدّون من حركة رئيس سوريا. ثمن البقاء في السلطة!”

وعلى الجانب الآخر، اعتبر البعض الأمر عادياً ولا يستحق هذه الضجة، مشيرين الى أنه ربما يكون مرتبطاً بأمور بروتوكولية.

من جانبه، علّق الإعلامي عمرو أديب،  خلال تقديمه برنامج “كل يوم”، المذاع على فضائية on-e، على زيارة بوتين وعدم ذهابه الى منزل الأسد في دمشق وطريقة الاستقبال في القاعدة العسكرية، قائلاً: “بوتين كان في أرض روسية وسط قواته ويستقبله قائد روسي وبشار الأسد كان ضيفا عزيزاً.”