قالت وسام أحمد منير، صاحبة محل ملابس بمنطقة أبو العلا، والتي تم الاعتداء عليها من قبل رجال الأمن:" أثناء بيعي لأحد الزبائن فوجئت بحملة أمنية تريد إزالة الملابس المعروضة بداخل المحل".

وأضافت أنه حال اعتراضها قام أحمد عصمت، معاون مباحث قسم بولاق، بالاعتداء عليها بالضرب، ما أدى لإصابتها بجروح في اليد، إضافة إلى إصابة زوجها بجروح وكدمات في كافة جسده، لتعدي قوات الأمن عليه بالضرب، لمجرد أنه حاول منع الاعتداء عليها.
https://
وتابعت:"ولم تكتف قوات الأمن بذلك بل تحفظت على زوجي ونقله إلى القسم.. يعنى موت وخراب بيوت، ومكفهمش الاعتداء علينا والتلفيات التي وقعت بالمحل".
 
وطالبت المسئولين بالتحقيق مع معاون المباحث والقوة المرافقة له، على إهانتها وإهانة زوجها، والطريقة الوحشية التي تعاموا بها معهما.
ddd