وفاة ولي العهد السعودي الأمير نايف

أعلن التلفزيون السعودي اليوم السبت نقلًا عن بيان من الديوان الملكي وفاة ولي العهد الأمير نايف بن عبد العزيز في جنيف.

وكان الأمير نايف وزيرًا للداخلية منذ عام 1975 ويعتقد ان عمره 78 عامًا واختير وليًا للعهد في أكتوبر بعد وفاته أخيه الأكبر ولي العهد السابق الأمير سلطان.

وجاء في البيان “ببالغ الأسى والحزن ينعى خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود أخاه صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبد العزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الذي انتقل إلى رحمة الله تعالى اليوم السبت خارج المملكة وسيصلى عليه – إن شاء الله – بعد صلاة المغرب من يوم الأحد في المسجد الحرام بمكة المكرمة.”

وأذاع التلفزيون انه سيدفن في مكة غدًا.

وتعني وفاته أن على العاهل السعودي البالع من العمر 89 عامًا اختيار ولي عهد للمرة الثانية في تسعة أشهر.

ومنذ فترة طويلة يعتبر وزير الدفاع الأمير سلمان (76 عامًا) ابرز المرشحين لولاية العهد ويرجح ان يواصل الإصلاحات الحذرة التي يتبناها الملك عبد الله.

وكان يعرف عن الأمير نايف انه شديد المحافظة ويعارض إصلاحات الملك عبد الله وطور منظومة أمنية سحقت تنظيم القاعدة وفي نفس الوقت اعتقلت بعض النشطاء السياسيين.

والعاهل السعودي والأمير نايف والأمير سلطان من أبناء الملك عبد العزيز بن سعود وعددهم نحو 40 وهو مؤسس المملكة العربية السعودية عام 1935 .

وعين الأمير سلمان وزيرًا للدفاع في نوفمبر وخدم كأمير للرياض لمدة 50 عامًا.

وكان الأمير نايف في سويسرا منذ مايو لإجراء فحوص طبية.