قام نشطاء من شباب حركة 6 أبريل وائتلاف ثورة 25 يناير بتحطيم زجاج سيارة الإعلامي توفيق عكاشة “مالك قناة الفراعين” الذي زار الأقصر الجمعة في إطار مبادرة تنشيط السياحة.

ومنع النشطاء عكاشة من الوصول للمنصة التي تم نصبها في ميدان أبوالحجاج أمام معبد الأقصر وإلقاء كلمة وأجبروه على الفرار بعد أن حاولوا الاشتباك معه.

لكن عكاشة وصل إليها عن طريق الباب الخلفي لمعبد الاقصر، وفور انتهائه من إلقاء كلمته انطلق النشطاء نحوه للحاق به وتمكنت قوات الأمن من حمايته برغم التكدس في الميدان وقام أحد النشطاء بتحطيم زجاج سيارته.

وأكد عكاشة -في كلمته- أن زيارته للاقصر جاءت في إطار دعم وتنشيط السياحة، مطالبا الجميع بالوقوف ضد التخريب، وزاعما أن الكثيرين يعادونه منذ كشفه “المخطط الأمريكي الصهيوني لتدمير مصر” على حد قوله.

وقد نظم أهالي الاقصر مظاهرة عقب صلاة الجمعة لتنشيط السياحة، فيما احتشد شباب ائتلاف الثورة وحركة 6 أبريل في مظاهرة لرفض زيارة عكاشة للاقصر.