قتل ثمانية أشخاص في اشتباكات بين مسلمين من بورما وبوذيين داخل مركز احتجاز في إندونيسيا، حسبما أفادت الشرطة.

وقال مصدر أمني لبي بي سي إن القتلى الثمانية بوذيون، مضيفا أن 21 مسلما أصيبوا في الاشتباكات.

وأعلنت الشرطة أنها تستجوب 30 شخصا ضمن تحقيقها في الحادث الذي وقع بمركز احتجاز بمدينة ميدان شمالي جزيرة سومطرة.

وأفادت مصادر أمنية بأن الاشتباكات لم تسفر عن إصابة أي من الإندونيسيين.

وأشارت تقارير إعلامية محلية إلى أن مركز الاحتجاز مكتظ بالنزلاء، ويضم طالبي لجوء من أقلية الروهينغا المسلمة – التي تعيش في بورما – وصيادين من بورما.

ويأتي الحادث وسط تصاعد حدة العنف بين البوذيين ومسلمي الروهينغا في بورما.

فمنذ 20 مارس/ آذار الماضي، قتل 40 شخصا على الأقل في هجمات استهدفت في معظمها الأقلية المسلمة.

مقتل 8 في اشتباكات بين مسلمين وبوذيين في إندونيسيا