مقتل شخص وإصابة 18 في مواجهات جديدة في بورسعيد بعد قرار إيقاف النادي المصري

 

ذكرت مصادر طبية ان شخصا لقي مصرعه وأصيب 18 آخرون خلال اشتباكات بين قوات الجيش ومحتجين في مدينة بورسعيد الساحلية مساء أمس الجمعة 23 مارس اثر قرار إيقاف النادي المصري لموسمين كرويين على خلفية الأحداث الدامية التي شهدتها المدينة في شهر فبراير الماضي.

وبدأت الاشتباكات في وقت متأخر من يوم الجمعة واستمرت حتى وقت مبكر من اليوم السبت.

وقال شهود عيان ان قوات الشرطة العسكرية أطلقت الرصاص في الهواء لتفريق مئات من المتظاهرين الغاضبين الذين تجمعوا أمام مبنى هيئة قناة السويس.

وكان الاتحاد المصري لكرة القدم قرر يوم الجمعة تجميد الفريق الأول لكرة القدم بالنادي المصري البورسعيدي موسمين مع حظر اللعب على ملعب محافظة بورسعيد لمدة 3 سنوات، نتيجة للأحداث التي وقعت به.

وتقرر أن يعود المصري إلى الدوري الممتاز “القسم الأول” عقب تنفيذه العقوبة مع سريان هذه العقوبة فقط على الفريق الأول لكرة القدم بالنادي المصري.

وكان 74 شخصا قد لقوا حتفهم وأصيب مئات في أحداث دامية وقعت في استاد بورسعيد عقب مباراة لكرة القدم بين النادي الأهلي والمصري في الأول من فبراير الماضي

Posted on مارس 24, 2012

%d مدونون معجبون بهذه: