قيادات بحركات إسلامية تبحث الاعتصام بالتحرير قبل نهاية يونيو لمواجهة «تمرد»




قالت قيادات من تيارات إسلامية: إن هناك اتجاهًا لدى عدد كبير من المؤيدين للرئيس مرسي للنزول إلى ميدان التحرير والاعتصام به قبل نهاية الشهر الجاري، لحماية الرئيس والشرعية، ومواجهة حملة «تمرد» التي تهدف لإسقاط مرسي.

وتعقد الهيئة الشرعية للحقوق والإصلاح، بحسب مصادر مطلعة لـ«المصري اليوم»، اجتماعات مكثفة مع القوى والأحزاب الإسلامية لدراسة كيفية مواجهة تلك التظاهرات، فيما يعقد حزب «الراية» لحازم صلاح أبو إسماعيل اجتماعًا، الخميس المقبل، لتحديد موقفه من المشاركة في ذلك التحرك.

من جهته، قال الدكتور خالد سعيد، المتحدث باسم الجبهة السلفية، إن الجبهة تدرس النزول إلى الميادين وأمام قصر الاتحادية، بداية من الأسبوع المقبل، والاعتصام حتى نهاية يونيو الجاري، لتأمين الميادين ومؤسسات الدولة.

وكشفت مصادر مطلعة بالهيئة الشرعية للحقوق والإصلاح دعوة تأهب القوى الإسلامية لمواجهة أي تهديد على شرعية الرئيس محمد مرسي بحسم وقوة، مؤكدًا أن الهيئة ستعقد اجتماعات دورية بحضور ممثلي الهيئات الدعوية والأحزاب الإسلامية حتى نهاية الشهر الجاري.

وعلمت «المصري اليوم» أن قيادات الإخوان المسلمين وضعت خطة في اجتماع مشترك بقيادات من الهيئة، لمواجهة تظاهرات 30 يونيو، تعتمد على تشكيل ما يشبه إدارة مركزية يكون مقرها المساجد الرئيسية بالقرى والمراكز والمدن بكل محافظة، لحماية مقار «الإخوان» والمنشآت العامة. 

9

Posted on يونيو 4, 2013

%d مدونون معجبون بهذه: