حادثة مروعة شهدتها مساء أمس قرية سدود التابعة لمركز منوف بمحافظة المنوفية, حيث عاشت القرية لأكثر من 6 ساعات تحت وابل من الرصاص راح ضحيتها 5 أفراد قتلهم أهالي القرية ذبحا ومعظمهم من المسجلين خطر بعدما قاموا بقتل أحد شباب القرية بطلق ناري في الرقبة أودت بحياته في الحال بدون أي أسباب حسبما أكد الأهالي.


التفاصيل يرويها شهود عيان بالقرية حيث يحكي “أحمد شعلان” – أحد شهود العيان القصة – فيقول بدأت المشاجرة أمس قبل صلاة المغرب بدقائق حيث قام أحد المسجلين خطر ويدعي “حسين الصعيدي” الشهير “بيسو” بقتل “أحمد الفرماوي” 42سنة سائق توك توك بطلق ناري في الرقبة بدون أي مقدمات مما أشعل غضب الأهالي خاصة وأن القاتل وعائلته قاموا بالعديد من الجرائم وقاموا بقتل أحد الشباب منذ ثلاثة أعوام تقريبا فاستغل الأهالي الفرصة وقامو بمطاردتهم ألا أنا الجناة استعانوا بمسجلين خطر لمساعدتهم في الخروج من القرية وقاموا بإطلاق الطلقات النارية والمولوتوف على الأهالي لكن الأهالي استمروا في مطاردتهم من الساعة السابعة مساء حتى الساعة السادسة صباحا وقاموا بقتل خمسة أفراد منهم ذبحا بعدما أمسكوا بهم وقام أحد أهالي الشاب المقتلو بذبح “محمد مرعي الشهير”بالكمشوشي”، وحازم الصعيدي وعصام الصعيدي ورفيق السيد أبو رمضان ووالداتهم رضا أبو ريشة وتم نقل الجثث إلى المستشفى الجامعي بشيبين الكوم.


وكان اللواء “شريف البكباشي” – مدير أمن المنوفية – قد تلقي إخطار من مأمور قسم منوف يفيد بورود بلاغا بحدوث مشاجرة بقرية سدود التابعة لمركز منوف بمحافظة المنوفية بانتقال رئيس المباحث الرائد “نبيل أبومسلم” والعقيد “علاء سلام” مفتش المباحث والنقيب “محمد المغربي” تبين حدوث مشاجرة بين الأهالي وعدد من المسجلين خطر بالقرية بعد قيامهم بقتل أحد شباب القريه ويدعى أحمد الفرماوي” 24 سنه سائق توك توك بدون أي مبررات حيث قام الأهالي بمطاردة الجناة حتى تمكنوا من إلقاء القبض عليهم وقاموا بقتلهم ذبحا وعددهم خمسة أفراد وهم “محمد مرعي” والشهير بالكمشوشي حازم الصعيدي 26 و”عصام الصعيدي28 سنة وولدتهم رضا أبوريشة62 سنه ورفيق السيد أبو رمضان 30 ، تم نقل الجثث إلى مستشفى شبين الكوم الجامعي وتم تحرير محضرا بالواقعة برقم 11818 جنج القسم وجاري العرض علي النيابة