دومة: «6 أبريل» استأجرت بلطجية للإعتداء علينا.. والحركة تنفي

تعرض عدد من النشطاء مساء أمس لهجوم بالأسلحة البيضاء من قبل مجهولين على مقهى البورصة بوسط البلد، مما أدي لإصابة عدد من النشطاء وكان من بينهم أحمد دومة.

وأوضح الناشط أحمد دومة في كلمته علي صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، اتهامه لأفراد ينتمون لحركة 6 أبريل، جبهة أحمد ماهر، قائلا: هجم علينا مجموعة من المسلحين ينتمي بعضهم لحركة 6 أبريل، جبهة أحمد ماهر، علي رأسهم مسئول التجهيزات ويدعى رسلان، واعتدوا علينا بالسيوف والسواطير والمطاوي فأصبت بجرح في الذراع اليمنى، وأصيب خالد السيد ومحمد صلاح ووليد عبد الرءوف في رءوسهم.

تابع دومة مستنكرا: إذا كانوا مجموعة من البلطجية استأجرهم رسلان أو غيره فهناك قانون يعاقب المخطئ وينصف المعتدى عليه، وإذا كان الطرف المشارك في الاعتداء له علاقة بأي من الحركات السياسية فأنا متنازل تماما عن أي حق لي.. لكنني سأتخذ الإجراءات القانونية مع الذين قاموا بالاعتداء كشخوص حتى لا تتحول الثورة لشماعة تتعلق عليها ممارسات مجموعة من البلطجية، ولا نتحول نحن لمشوهين للثورة بدلا من قيادتها والدفاع عنها، وليمت إعلام الفلول بغيظه.

من جانبه نفى محمود عفيفي، مدير المكتب الإعلامى وعضو المكتب السياسي لحركة شباب 6أبريل التى يقودها أحمد ماهر، أى دور للحركة في الهجوم الذي وقع مساء أمس، مؤكدا أن ذلك غير صحيح بالمرة، مشيرا أنها شائعات من شأنها تشويه الحركة.

Posted on أبريل 21, 2012

%d مدونون معجبون بهذه: