وجّه الدكتور عمرو حمزاوي -عضو مجلس الشعب- رسالة إلى الإخوان مفادها: “إن أراد الإخوان توافقا ينقذ الثورة والديمقراطية والدولة المدنية، ويمنع إعادة إنتاج النظام القديم ويحول دون هيمنتهم بمفردهم فلينسحب مرسي”.

وأوضح حمزاوي -عبر حسابه الشخصي على موقع التدوينات القصيرة تويتر- أنه يجب أن “ينسحب مرسي من الإعادة ليتنافس صباحي مع شفيق وننضوي جميعا لتأييد صباحي”.

وأكّد حمزاوي أنه “دون انسحاب مرسي وبعد سوابق تغيير مواقف الإخوان لن نصبح مع توافق وطني حقيقي”.

من جانبه أشار الدكتور مصطفى النجار -عبر حسابه الشخصي على موقع تويتر- إلى أنه “باستطاعة الإخوان توحيد الصف الوطني”، موضحا: “حمدين صباحي يكون نائبا للرئيس بصلاحيات واضحة،  وعبد المنعم أبو الفتوح أو محمد البرادعي أيا منهما رئيسا للوزراء كما يجب أنت تكون لجنة تأسيسية موضوعية للدستور”.