ذكر موقع ورلد كرانش أنّ مخنثاً برازيلياً اعتقل في مطار فيراكوبوس الدولي لمحاولته تهريب المخدرات التي عبأها داخل مؤخرة اصطناعية كان يرتديها. وقالت شرطة كامبيناس (جنوب شرق البرازيل) إنّ المشتبه به كان من المقرر صعوده إلى رحلة إلى العاصمة البرتغالية لشبونة على متن الخطوط الجوية البرتغالية عندما تم ضبطه ومعه 1.7 كيلوغرامات من الكوكايين مغلفة ومعبأة داخل مؤخرته المزيفة.

ووجدت الشرطة كيسين من الكوكايين مع المتهم، وهاتفاً خلوياً فيه أسماء الأشخاص الذين ينتظرون حمولته غير التقليدية، في محطته الاخيرة العاصمة البجيكية بروكسل.

وقال المخنث الذي كان يرتدي ملابس نسائية بالكامل، إنّه كان من المفترض أن يتقاضى عن عمليته ما يقرب من 5 آلاف دولار. وذكرت الشرطة أنّ المهرّب المخنث (37 عاماً) من مدينة بيليم البرازيلية الشمالية، لكنه يعيش في ساو باولو ويعمل فيها حلاقاً نسائياً

009