تقدم محامي سكندري ببلاغ للنائب العام المستشار عبد المجيد محمود، ضد المحامي حازم صلاح أبو إسماعيل، المرشح المستبعد مؤخرًا من سباق انتخابات الرئاسة، للتحقيق وبشكل فوري بعد تصريحاته التي تدعو للتحريض وإحداث فتنة واضطرابات وعدم الانقياد لأحكام القانون – حسبما جاء في البلاغ -.

وقال المحامي طارق محمود، في البلاغ المقدم أن المدعو حازم أبو إسماعيل، تعمد دعوة مناصرية لإحداث فتنة وإضطرابات فور إعلان نتيجة اللجنة العليا لانتخابات الرئاسة بعدم صلاحيتة لخوض انتخابات الرئاسة بعد أن تبين لها بالأوراق والمستندات الرسمية حصول والدتة على الجنسية الأمريكية.

وأضاف المحامي في البلاغ، أن مواد القانون 171 و172 و177 من قانون العقوبات تنص على أن كل من حرّض واحد أو أكثر بارتكاب جناية أو جنحة بقبول أو صياح جهر به علنًا أو بفعل أو بإيماء صدر منه بأي طريقة جعل منه شريكًا في فعلها، ويعاقب بنفس العقاب المقرر لمرتكبيها إذا ترتب علي هذا وقوع تلك الجنحة أو الجناية بالفعل.

وأكد المحامي أن كافة تصريحات المدعو حازم صلاح أبو إسماعيل، مسجلة صوت وصورة، مما لا يدع مجالاً للشك، مشيرًا إلى وجود تأثير ونفوذ من ذلك الشخص على أنصاره يستطيع من خلاله تحريكهم في لحظة لإحداث إضطرابات وتخريب للمنشآت العامة والخاصة مما يؤدي لإحداث فوضى عارمة داخل البلاد.