اكتشف عامل بعد زواجه لمدة عامين بمدينة القناطر الخيرية أنه عقيم وغير قادر على الإنجاب، وعندما اصطحب زوجته الى أحد الأطباء للكشف عليها هى الأخرى كانت المفاجاة أنها حامل في الشهر السابع من أحد الجيران،

وهرع الزوج إلى الخارج وترك المنزل وعندما عاد فجأة وجد زوجته فى أحضان عشقيها وأثناء ضبطهما فرا هاربين، وأخطرت النيابة فتولت التحقيق.تلقى العميد فتحى عفيفى، مأمور قسم شرطة القناطر الخيرية، بلاغا من من المدعو “سيد. ش”، 35 سنة،

فهرسعامل بمصنع طوب، بأنه ضبط زوجته فى أحضان عشيقها وهربا قبل ضبطهما.تم إخطار اللواء محمود يسرى، مدير أمن القليوبية، فتوصلت تحريات العميد أسامة عايش، رئيس مباحث المديرية، إلى أن المبلغ متزوج من المدعوة “وفاء. ع” منذ عامين،

وعندما تأخرا فى الإنجاب وبعد إجراء التحاليل الطبية اللازمة تبين أنه عقيم وغير قادر على الإنجاب، وأنه اصطحب زوجته إلى أحد الأطباء للكشف عليها هى الأخرى، وتبين أنها حامل فى الشهر السابع فاعترفت له أنها على علاقة غير شرعية بأحد الجيران بالمنطقة ويدعى “م. ا” وحملت منه، فهددها بالطلاق وترك المنزل لمدة أسبوعين، وعندما عاد فجأة وجدها فى أحضان عشيقها داخل غرفة النوم ولدى محاولته ضبطهما فرا هاربين.وأضاف الزوج فى أقواله أمام رجال الشرطة أنه عقيم وزوجته حامل فى الشهر السابع من عشيقها، وقدم بعض التحاليل التى تدل على صحة أقواله وطلب إثبات الحالة حتى يتمكن من رفع دعوى بالزنا ضد زوجته.وكلفت إدارة البحث الجنائى بالتحرى عن الواقعة وضبط المتهمين، وتولت النيابة التحقيق.