الظواهري : لو فاز “أنصار الدولة المدنية” فى الإنتخابات “البرلمانية أو الرئاسية” سنحمل السلاح “بأمر الله”




 غرد زعيم السلفية الجهادية بمصر الشيخ محمد الظواهرى مهدداً أنه فى حالة حصول أنصار الدولة المدنية على الأغلبية فى الانتخابات المقبلة أو الحصول على مقعد رئاسي فإننا سنتعامل معهم بنفس موقفنا السابق من الأنظمة السابقة حتى لو كان بحمل السلاح.

 

وأضاف خلال تغريدة له عبر صفحته بالفيس بوك : هذا ما يجب على كل مسلم بموجب أحكام الشريعة، ونحن لا نعير الانتخابات البرلمانية أو الرئاسية أى اهتمام ونبنى موقفنا بما تأمرنا به الشريعة ، مضيفاً السلفية الجهادية تسعى لتعبيد الخلق لمالكهم وتحكيم شريعته فى الأرض، حتى لو كان ذلك بحمل السلاح، فنحن نتمسك بشرع الله وأوامره، فإن كان أمر الله فى موطن بالسلاح والجهاد حملناه بالضوابط الشرعية الصحيحة، وإن كان أمر الله بالصلح والسلم التزمنا به، أما الدستور العلمانى فلا تهمنا مخالفته أو موافقته .

 

  وعن اطاعة "مرسي" قال : الولايات الشرعية لها ضوابط شرعية تحكمها، ومرسى لم يدعِ أن له ولاية شرعية.

 

 

 

 

 

Posted on مايو 10, 2013

%d مدونون معجبون بهذه: