رفض الدكتور شوقي السيد الفقيه الدستوري التعامل مع قرار الدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية بعودة مجلس الشعب المنحل علي أنه واقع حقيقي، قائلاً “هذا شيء لايتصوره عقل بعد أن خلق مرسي لنفسه سلطة من العدم لكون حل المجلس أسدل الستار عليه بحكم المحكمة الدستورية العليا”.

وطالب السيد المجلس الأعلي للقوات المسلحة بمحاصرة قصر الرئاسة لحماية الشرعية القانونية والدستورية التي انتهكها رئيس الجمهورية –علي حد تعبيره – مشيراً إلي أن مرسي لايملك حق إصدار هذا القرار، كذلك محاصرة مجلس الشعب ومنع النواب من دخوله نظراً لفقدانهم الصفة النيابية بمجرد صدور الحكم.
كما طالب السيد بمحاكمة رئيس الجمهورية بتهمة الخيانة العظمي لكونه أقسم علي احترام الدستو والقانون منذ أيام إلا أنه ضرب بالقانون والدستور والأحكام القضائية عرض الحائط -علي حد قوله.